يتم التشغيل بواسطة Blogger.

آخر الحلقات عن الفيسبوك

آخر حلقات الويندوز

الاقسام

آخر الحلقات الحصرية

صوت وصورة

أخبار المشاهير

توقيت المغرب

رياضة عالمية

Main Post

أرشيف المدونة الإلكترونية

آخر الحلقات عن الانترنت

آخر حلقات الحماية من الهاكرز

أقسام

Send Quick Massage

الاسم

بريد إلكتروني *

رسالة *

إشترك بالمدونة

الكتاب الرسميون

الدولي

آخر الحلقات عن منتجات جوجل

المشاركات الشائعة

عن الموقع

my

Visitors

السبت، 29 يناير، 2011

أبرز التهديدات التي تترصد مستخدمي الانترنت لهاته السنة


في خضمِّ الزخم الذي تستأثر به أخبار تسريب البيانات والوثائق السرية وهيمنتها على عناوين الأخبار حول العالم طوال الأشهر الماضية، أصدرت «نورتن» ، الشركة العالمية المتخصّصة في أمن الإنترنت، تقريراً مفصَّلاً أعدَّه باحثوها ومحلِّلوها، ترصد من خلاله أهمّ خمسة تهديدات محيقة بالمستخدمين بمنطقة الشرق الأوسط خلال العام 2011. كما تقدِّم الشركة العالمية في التقرير المذكور رؤية معمّقة عن أفضل السبل المتاحة أمام الأفراد بالمنطقة لحماية أنفسهم في وجه الجريمة الإلكترونية المتزايدة في حدّتها وتعقيدها.

وقال تميم توفيق، مدير مبيعات الحلول الأمنية الفردية في «سيمانتك» لمنطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا: "يبدو حتمياً أن يشهد عام 2011 زيادة حادّة في أعداد ضحايا الجريمة الإلكترونية بمنطقة الشرق الأوسط ليصل عددهم إلى مستويات غير مسبوقة. لذا، يتعيَّن على متصفِّحي الإنترنت أخذ مسألة الحماية الشخصية على مَحْمَل الجدّ، وأن يكون ذلك أحد أهم قراراتهم خلال العام الجديد، لا سيَّما مع تفاقم الهجمات التي يشنُّها مجرمو الإنترنت يوماً تلو الآخر واتخاذ تلك الهجمات أبعاداً مقلقة".

وتابع قائلاً: "كثيرون يعتمدمون على الإنترنت لشراء هدايا موسم الأعياد، وعلينا أن نتذكر أنه كلما ازداد انتشار الإنترنت ببلدان الشرق الأوسط، زاد تربُّص أقطاب الجريمة الإلكترونية بها. لذا، يتعيَّن على الأفراد بهذه المنطقة اتخاذ خطوات احترازية استباقية بشأن أمن وحماية أجهزتهم المتصلة بالإنترنت وبياناتهم المخزنة عليها".

أبرز خمسة تهديدات في عالم الانترنت للعام 2011

•    سرقة الهوية عبر مواقع التواصل الاجتماعية: تستقطب مواقع التواصل الاجتماعية، مثل «فيس بوك» و«تويتر»، ملايين المشتركين حول العالم. وقد تنبَّه مصمِّمو ومطلقو البرمجيات الفيروسية والتجسسية والخبيثة عامة لتلك الحقيقة منذ البداية، ما جعل تلك المواقع تستأثر باهتمامهم. وتحثّ «نورتن» المستخدمين على توخي الحيطة اللازمة من الرسائل المريبة المُصمَّمة بحذاقة وحرفيَّة عاليتين لإيهامهم بأنها من أصدقائهم، وعدم الكشف عن كلمة السر الخاصة بمثل تلك المواقع لأحد.

•    اختراق الهواتف الذكية والحواسيب اللوحيَّة: رغم أن الأجهزة النقالة لم تستأثر باهتمام كبير بين أوساط الجريمة الإلكترونية في السابق، غير أن التقنية المتقدِّمة التي تتسم بها تلك الأجهزة وإطلاق المزيد من الحواسيب اللوحية المتقدمة في أسواق العالم جعل الجريمة الإلكترونية توجِّه أنظارها إليها، ومن المتوقع تزايد محاولات اختراق الهواتف الذكية والحواسيب اللوحيَّة بُغية سرقة بياناتها ذات الطبيعة السرية، مثل أرقام الحسابات المصرفية والبطاقات الائتمانية، لأغراض احتيالية في عام 2011.

•    توخي الحيطة اللازمة من نتائج محرِّكات البحث على الإنترنت: مجرمو الإنترنت يتابعون الاهتمامات العامَّة أولاً بأول، مثل الاهتمام اليوم بالبرنامجين التلفزيونيين الشهيرين
X Factor وStrictly Come Dancing 
اللذين يتابعهما ملايين المشاهدين حول العالم. لذا، يدسُّ مجرمو الإنترنت الكثير من الوصلات الزائفة والمضلِّلة بين نتائج محرِّكات البحث على الإنترنت، وما أن ينقر المستخدم المُستهدف فوق وصلة زائفة حتى يجد حاسوبه مصاباً ببرمجيات تجسسية أو اختراقية. وفي هذا السياق، طوَّرت «نورتن» الأدوات المجانية 
Safe Web Lite
التي ترصد نتائج البحث الزائفة بُغية تمكين المتصفِّحين من حماية أنفسهم من براثن الجريمة الإلكترونية.


•    حذارِ من عناوين مواقع الويب المختصرة: يتعيَّن على المتصفحين أخذ الحيطة اللازمة من عناوين مواقع الويب المختصرة التي تنتشر في مواقع التواصل الاجتماعية، مثل «فيس بوك» و«تويتر» وغيرهما. إذ قد تقود مثل هذه الوصلات المجهولة المستخدمين إلى مواقع موبوءة الهدف منها تثبيت برمجيات خبيثة أو تجسسية على الأجهزة الحاسوبية أو النقالة المتصلة بالإنترنت.

Pharming• 
   حذارِ من الخداع والاستدراج: تُعدُّ الحيلة الاستدراجية المعروفة في الإنجليزية باسم ، المماثلة إلى حدٍّ بعيد للحيلة الاصطيادية المعروفة phishingباسم
، من أخطر المحاولات الإجرامية المصمَّمة بعناية فائقة، بل إنها أكثر حرفيَّة لأنها لا تعتمد على قبول الضحية المستهدفة لرسالة "الطُّعم"، وتعتمد هذه الحيلة الإجرامية على "خداع واستدراج" الضحية إلى موقع زائف حتى إن أدخل العنوان الصحيح للخدمة المصرفية أو غيرها من خدمات الإنترنت في متصفِّح الإنترنت
المصدر: البوابة العربية للأخبار التقنية.

التصنيفات


أبرز التهديدات التي تترصد مستخدمي الانترنت لهاته السنة

بواسطة : مدونة المحترف 3:42 م

في خضمِّ الزخم الذي تستأثر به أخبار تسريب البيانات والوثائق السرية وهيمنتها على عناوين الأخبار حول العالم طوال الأشهر الماضية، أصدرت «نورتن» ، الشركة العالمية المتخصّصة في أمن الإنترنت، تقريراً مفصَّلاً أعدَّه باحثوها ومحلِّلوها، ترصد من خلاله أهمّ خمسة تهديدات محيقة بالمستخدمين بمنطقة الشرق الأوسط خلال العام 2011. كما تقدِّم الشركة العالمية في التقرير المذكور رؤية معمّقة عن أفضل السبل المتاحة أمام الأفراد بالمنطقة لحماية أنفسهم في وجه الجريمة الإلكترونية المتزايدة في حدّتها وتعقيدها.

وقال تميم توفيق، مدير مبيعات الحلول الأمنية الفردية في «سيمانتك» لمنطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا: "يبدو حتمياً أن يشهد عام 2011 زيادة حادّة في أعداد ضحايا الجريمة الإلكترونية بمنطقة الشرق الأوسط ليصل عددهم إلى مستويات غير مسبوقة. لذا، يتعيَّن على متصفِّحي الإنترنت أخذ مسألة الحماية الشخصية على مَحْمَل الجدّ، وأن يكون ذلك أحد أهم قراراتهم خلال العام الجديد، لا سيَّما مع تفاقم الهجمات التي يشنُّها مجرمو الإنترنت يوماً تلو الآخر واتخاذ تلك الهجمات أبعاداً مقلقة".

وتابع قائلاً: "كثيرون يعتمدمون على الإنترنت لشراء هدايا موسم الأعياد، وعلينا أن نتذكر أنه كلما ازداد انتشار الإنترنت ببلدان الشرق الأوسط، زاد تربُّص أقطاب الجريمة الإلكترونية بها. لذا، يتعيَّن على الأفراد بهذه المنطقة اتخاذ خطوات احترازية استباقية بشأن أمن وحماية أجهزتهم المتصلة بالإنترنت وبياناتهم المخزنة عليها".

أبرز خمسة تهديدات في عالم الانترنت للعام 2011

•    سرقة الهوية عبر مواقع التواصل الاجتماعية: تستقطب مواقع التواصل الاجتماعية، مثل «فيس بوك» و«تويتر»، ملايين المشتركين حول العالم. وقد تنبَّه مصمِّمو ومطلقو البرمجيات الفيروسية والتجسسية والخبيثة عامة لتلك الحقيقة منذ البداية، ما جعل تلك المواقع تستأثر باهتمامهم. وتحثّ «نورتن» المستخدمين على توخي الحيطة اللازمة من الرسائل المريبة المُصمَّمة بحذاقة وحرفيَّة عاليتين لإيهامهم بأنها من أصدقائهم، وعدم الكشف عن كلمة السر الخاصة بمثل تلك المواقع لأحد.

•    اختراق الهواتف الذكية والحواسيب اللوحيَّة: رغم أن الأجهزة النقالة لم تستأثر باهتمام كبير بين أوساط الجريمة الإلكترونية في السابق، غير أن التقنية المتقدِّمة التي تتسم بها تلك الأجهزة وإطلاق المزيد من الحواسيب اللوحية المتقدمة في أسواق العالم جعل الجريمة الإلكترونية توجِّه أنظارها إليها، ومن المتوقع تزايد محاولات اختراق الهواتف الذكية والحواسيب اللوحيَّة بُغية سرقة بياناتها ذات الطبيعة السرية، مثل أرقام الحسابات المصرفية والبطاقات الائتمانية، لأغراض احتيالية في عام 2011.

•    توخي الحيطة اللازمة من نتائج محرِّكات البحث على الإنترنت: مجرمو الإنترنت يتابعون الاهتمامات العامَّة أولاً بأول، مثل الاهتمام اليوم بالبرنامجين التلفزيونيين الشهيرين
X Factor وStrictly Come Dancing 
اللذين يتابعهما ملايين المشاهدين حول العالم. لذا، يدسُّ مجرمو الإنترنت الكثير من الوصلات الزائفة والمضلِّلة بين نتائج محرِّكات البحث على الإنترنت، وما أن ينقر المستخدم المُستهدف فوق وصلة زائفة حتى يجد حاسوبه مصاباً ببرمجيات تجسسية أو اختراقية. وفي هذا السياق، طوَّرت «نورتن» الأدوات المجانية 
Safe Web Lite
التي ترصد نتائج البحث الزائفة بُغية تمكين المتصفِّحين من حماية أنفسهم من براثن الجريمة الإلكترونية.


•    حذارِ من عناوين مواقع الويب المختصرة: يتعيَّن على المتصفحين أخذ الحيطة اللازمة من عناوين مواقع الويب المختصرة التي تنتشر في مواقع التواصل الاجتماعية، مثل «فيس بوك» و«تويتر» وغيرهما. إذ قد تقود مثل هذه الوصلات المجهولة المستخدمين إلى مواقع موبوءة الهدف منها تثبيت برمجيات خبيثة أو تجسسية على الأجهزة الحاسوبية أو النقالة المتصلة بالإنترنت.

Pharming• 
   حذارِ من الخداع والاستدراج: تُعدُّ الحيلة الاستدراجية المعروفة في الإنجليزية باسم ، المماثلة إلى حدٍّ بعيد للحيلة الاصطيادية المعروفة phishingباسم
، من أخطر المحاولات الإجرامية المصمَّمة بعناية فائقة، بل إنها أكثر حرفيَّة لأنها لا تعتمد على قبول الضحية المستهدفة لرسالة "الطُّعم"، وتعتمد هذه الحيلة الإجرامية على "خداع واستدراج" الضحية إلى موقع زائف حتى إن أدخل العنوان الصحيح للخدمة المصرفية أو غيرها من خدمات الإنترنت في متصفِّح الإنترنت
المصدر: البوابة العربية للأخبار التقنية.
تطوير : مدونة حكمات