يتم التشغيل بواسطة Blogger.

آخر الحلقات عن الفيسبوك

آخر حلقات الويندوز

الاقسام

آخر الحلقات الحصرية

صوت وصورة

أخبار المشاهير

توقيت المغرب

رياضة عالمية

Main Post

أرشيف المدونة الإلكترونية

آخر الحلقات عن الانترنت

آخر حلقات الحماية من الهاكرز

أقسام

Send Quick Massage

الاسم

بريد إلكتروني *

رسالة *

إشترك بالمدونة

الكتاب الرسميون

الدولي

آخر الحلقات عن منتجات جوجل

المشاركات الشائعة

عن الموقع

my

Visitors

الثلاثاء، 28 سبتمبر، 2010

حرب الانترنت: محور اهتمام الاستراتيجيات العسكرية الإسرائيلية



قالت مصادر أمنية إسرائيلية اليوم، إن حرب الانترنت تبلورت شيئاً فشيئاً لتصبح ركناً رئيسياً في التخطيط الاستراتيجي لإسرائيل مع إنشاء وحدة استخبارات حربية جديدة تشتمل على أساليب اختراق المواقع الالكترونية ذات التكنولوجيا المتقدمة.

وكان رئيس شعبة الاستخبارات العسكرية الجنرال عاموس يادلين قد كشف النقاب العام الماضي عن الخيارات التي تنتهجها إسرائيل لتخريب شبكات الكومبيوتر الرئيسية لخصوم مثل إيران علاوة على آليات حماية الأجهزة الإسرائيلية الحساسة.

ومنذ ذلك الوقت وضعت حكومة رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو نصب أعينها خوض حرب الانترنت بوصفها أولوية قومية.
وقال مصدر رفيع "هناك دروع مضادة للصواريخ مع إعداد الجبهة الداخلية للصمود أمام حرب صواريخ في المستقبل".

كما يقول المحللون إن إمكانات حرب الانترنت تمنح إسرائيل بديلاً خفياً من الضربات الجوية التي كان متوقعاً منذ وقت طويل أن تشنها الدولة العبرية على إيران، وهي ضربات ستصادف عراقيل عملية هائلة فضلاً عن أنها تنطوي على خطر إشعال فتيل الحرب في.

على مدى العامين الماضيين أنشأت شعبة الاستخبارات العسكرية، المتخصصة في آليات التنصت والتصوير بالأقمار الصناعية وأساليب التجسس الالكتروني، وحدة متخصصة في شؤون حرب الانترنت يعمل بها مجندون وضباط عاملون. ولم توضح المصادر حجم الإمكانات الهجومية لهذه الوحدة، لكنها أشارت الى أن دفاعات حرب الانترنت الإسرائيلية من اختصاص جهاز الأمن الداخلي (شين بيت) بصفة أساسية.









Hanane Allioui

التصنيفات


حرب الانترنت: محور اهتمام الاستراتيجيات العسكرية الإسرائيلية

بواسطة : مدونة المحترف 5:31 م


قالت مصادر أمنية إسرائيلية اليوم، إن حرب الانترنت تبلورت شيئاً فشيئاً لتصبح ركناً رئيسياً في التخطيط الاستراتيجي لإسرائيل مع إنشاء وحدة استخبارات حربية جديدة تشتمل على أساليب اختراق المواقع الالكترونية ذات التكنولوجيا المتقدمة.

وكان رئيس شعبة الاستخبارات العسكرية الجنرال عاموس يادلين قد كشف النقاب العام الماضي عن الخيارات التي تنتهجها إسرائيل لتخريب شبكات الكومبيوتر الرئيسية لخصوم مثل إيران علاوة على آليات حماية الأجهزة الإسرائيلية الحساسة.

ومنذ ذلك الوقت وضعت حكومة رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو نصب أعينها خوض حرب الانترنت بوصفها أولوية قومية.
وقال مصدر رفيع "هناك دروع مضادة للصواريخ مع إعداد الجبهة الداخلية للصمود أمام حرب صواريخ في المستقبل".

كما يقول المحللون إن إمكانات حرب الانترنت تمنح إسرائيل بديلاً خفياً من الضربات الجوية التي كان متوقعاً منذ وقت طويل أن تشنها الدولة العبرية على إيران، وهي ضربات ستصادف عراقيل عملية هائلة فضلاً عن أنها تنطوي على خطر إشعال فتيل الحرب في.

على مدى العامين الماضيين أنشأت شعبة الاستخبارات العسكرية، المتخصصة في آليات التنصت والتصوير بالأقمار الصناعية وأساليب التجسس الالكتروني، وحدة متخصصة في شؤون حرب الانترنت يعمل بها مجندون وضباط عاملون. ولم توضح المصادر حجم الإمكانات الهجومية لهذه الوحدة، لكنها أشارت الى أن دفاعات حرب الانترنت الإسرائيلية من اختصاص جهاز الأمن الداخلي (شين بيت) بصفة أساسية.









Hanane Allioui
تطوير : مدونة حكمات